ارتفاع حصيلة وفيات فيروس كورنا بالصين إلى 106 شخصا

ارتفعت حصيلة وفيات فيروس كورنا بالصين إلى 106 شخصا، فيما تصاعدت حالات الإصابة المؤكدة بالالتهاب الرئوي الناجم عن هذا الفيروس في عموم البلاد إلى أكثر من 4500 إصابة.

 

وذكرت سلطات الصحة الصينية، اليوم الثلاثاء، أنه حتى نهاية يوم الاثنين تم تسجيل 4515 حالة إصابة مؤكدة بالالتهاب الرئوي المرتبط بفيروس كورونا الجديد (2019-إن.سي.أو.في) في عموم البلاد. وتوفي ما إجماله 106 أشخاص جراء المرض.

 

وكانت حصيلة سابقة تشير إلى 80 حالة وفاة و2744 حالة إصابة مؤكدة في عموم البلاد، بينها 461 إصابة في حالة حرجة، وذلك حتى نهاية يوم الأحد.

 

وكان الرئيس الصيني، شي جين بينغ، أكد أمس الإثنين، أنه يجب على الصين “الاعتماد على الشعب للفوز بالمعركة” ضد وباء فيروس كورونا الجديد، وذلك في توجيهات لمنظمات الحزب الشيوعي وأعضائه ومسؤوليه، وطلب منهم توحيد الشعب في تطبيق قرارات وترتيبات اللجنة المركزية للحزب بهذا الخصوص، بشكل حازم.

 

وشدد شي على “وضع مصالح الشعب في الاعتبار كأولوية قصوى في المعركة الشاقة الحالية” لمنع انتشار الالتهاب الرئوي الناتج عن فيروس كورونا الجديد ومكافحته.

 

كما طالبهم “بتوطيد ثقتهم والبقاء متحدين واتخاذ تدابير علمية هادفة في الوقاية من الأوبئة ومكافحتها”.

 

وإثر هذه التطورات، أعلنت وزارة التربية والتعليم الصينية، أمس الاثنين، إرجاء الدخول الدراسي لربيع عام 2020 جراء تفشي فيروس كورونا الجديد.

 

ولم تكشف الوزارة عن موعد محدد لبدء الفصل الدراسي الجديد بالكليات والجامعات التابعة للوزارة، لكنها أوضحت أن القرارات المعنية يجب اتخاذها بناء على ظروف المناطق المحلية لتلك الجامعات والكليات.

 

وأشارت إلى أن مواعيد بدء الفصل الدراسي الجديد للجامعات والكليات التابعة لإدارة السلطات المحلية، وكذا المدارس الابتدائية والإعدادية والثانوية ودور رياض الأطفال، يجب أن تقررها سلطات التعليم المحلية

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق