بعد أسبوعين.. جماهير الدفاع تنتظر قرار الجامعة في مباراة الرجاء المعلقة

لا تزال جماهير الدفاع الحسني الجديدي تنتظر قرار الجامعة الملكية المغربية في المباراة المعلقة بين فريقها ونادي الرجاء الرياضي والتي امتنع على إثرها الأخير عن خوض المباراة ورفض الحضور، ليظل في الجزائر، حيث كان يخوض مواجهة في دوري أبطال إفريقيا.

وأدى التأخر في حسم هذه القضية إلى تردد الشائعات بشأنها، والترويج لتقارير، بتعرض رئيس الدفاع الجديدي لضغوطات من أجل إعادة المباراة.

ومر أكثر من أسبوعين على المباراة المعلقة، في الوقت الذي ينص فيه القانون على ضرورة الفصل والمصادقة على نتائج المباريات قبل 10 أيام من نهايتها، إلا أنه لم يصدر أي موقف رسمي من الجهاز المسؤول الأول عن اللعبة حتى الآن.

واستمعت اللجنة لسكرتير الرجاء أنيس محفوظ، قبل أسبوع، بشأن صحة توقيعه على محضر إجراء المباراة، ثم رفض خوضها لاحقا، كما استلمت تقرير حكم المواجهة عبد الرحيم اليعقوبي، والذي دون فيه غياب المنافس، وعدم حضوره في التوقيت الذي برمج فيه اللقاء، ثم تقرير العصبة الاحترافية التي أكدت فيه موافقة الرجاء على اللعب، وأخيرا شهادة مسؤولي الجديدي، الذي أكدوا فيه أنهم لم يتفقوا مع الرجاء على التأجيل.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق