الأسباب التي أفشلت صفقة انتقال أزارو إلى الدوري السعودي

كشف مصدر بنادي الأهلي المصري لكرة القدم، عن تعثر المفاوضات الجارية لانتقال الدولي المغربي ومهاجم النادي الأحمر وليد أزارو للعب في الدوري السعودي.

ونقلت وسائل إعلام محلية عن ذات المسؤول، اليوم الثلاثاء قوله إن نادي الاتفاق السعودي، أحد أندية مجموعة الصفوة في الدوري السعودي، طلب الحصول على خدمات المغربي وليد أزارو مهاجم الأهلي خلال فترة الانتقالات الشتوية الجارية، مقابل مبلغ 300 ألف دولار للنادي الأهلي، و500 ألف دولار للمهاجم المغربي.

وأضاف المصدر بأن أزارو وضع شرطا للموافقة على رحيله للنادي السعودي وهو حصوله على مليون و800 ألف دولار خلال 6 أشهر للموافقة على الرحيل عن الأهلي والانضمام للاتفاق، وهو ما لم يقبله النادي السعودي.

وكان الأهلي قد أعلن تعاقده مع السنغالي أليو بادجي قادما من رابيد فيينا النمساوي لمدة أربعة مواسم ونصف مقابل 2 مليون يورو لدعم هجوم الفريق الأحمر.

وسيتعين على الفريق المصري استبعاد واحد من لاعبيه الأجانب من أجل قيد المهاجم السنغالي الجديد في قائمته المحلية، ويعتبر أزارو أبرز المرشحين للمغادرة بسبب توتر علاقته مع المدير الفني للأهلي السويسري ريني فايلر الذي لم يعد يعتمد عليه في الأونة الأخيرة كلاعب أساسي.

ونجح المهاجم المغربي في أول موسم له داخل نادي القلعة الحمراء (2017- 2018) تحت قيادة المدرب حسام البدري، في التتويج بالدوري وبأفضل هداف في البطولة ب 18 هدفا ، محطما بذلك الرقم القياسي المسجل باسم النيجيري جون أوتاكا مهاجم الإسماعيلي الأسبق، والأنغولي أمادو فلافيو مهاجم الأهلي ، لينفرد بلقب اللاعب الأجنبي الأفضل في تاريخ الدوري.

وأنهى أزارو الموسم الأول له مع الأهلي مسجلا 30 هدفا في مختلف البطولات، المحلية والقارية من مجموع 49 مباراة شارك فيها.

غير أن أداء أزارو تراجع في موسمه الثاني، حيث شارك في 29 مباراة، وسجل 7 أهداف فقط. ومع انطلاق الموسم الجاري توترت علاقته بالمدرب رينيه فايلر الذي لم يعد يعتمد عليه كلاعب أساسي في جل المواجهات.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق