جثة سائحة إيطالية في الداخلة تحرك سفارة روما بالمغرب

دخلت السفارة الايطالية في المملكة المغربية على خط قضية العثور على جثة سائحة إيطالية في شاطئ ضواحي مدينة الداخلة بعد التوصل بإشعار بشأن اختفائها.

وبعد أن تواصلت أسرة الهالكة مع الخارجية الايطالية تقرر أن تتابع السفارة مسار التحقيقات لكشف ملابسات وظروف وفاتها علما أنه عثر على جثتها وليست عليها آثار عنف.

وتم العثور على جثة السائحة الايطالية التي اختفت عن الأنظار يوم الجمعة الماضي بضواحي مدينة الداخلة بعد إطلاق حملة للبحث عنها، انتهت باكتشافها جثة هامدة في شاطئ يدعى بوطلحة.

وكانت الايطالية ترافق صديقها المغربي على متن السيارة السياحية “كارافان” في رحلة جنوب المغرب، قبل أن يتقدم للإبلاغ باختفائها لدى المصالح الأمنية، حيث لم تعد إلى مكان الاقامة بعد خروجها في نزهة مع كلبها.

وبعد المعاينة الأولية اتضح أنه لا توجد آثار عنف على الجثة، وتم نقلها إلى مستودع الأموات بمستشفى الحسن الثاني في مدينة الداخلة لتشريحها بحثا عن مفتاح للغز اختفائها وهلاكها.

وحسب مصدر محلي فإن الهالكة سائحة إيطالية تدعى “فاليريا ايفا”، ومسجل على بطاقة هويتها أنها من مواليد سنة 1989، كانت في رحلة سياحية كانت قد برمجت يوم السبت القادم موعدا لإنهائها والعودة إلى وطنها.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق