•   تابعونا على :

"البوليساريو" تستنجد بـ"مجلس الأمن" لوقف الرد المغربي ضد بان كيمون

الأيام242016/03/26 13:21
"البوليساريو" تستنجد بـ"مجلس الأمن" لوقف الرد المغربي ضد بان كيمون
الأرشيف

دعت جبهة "البوليساريو"، مساء الجمعة، مجلس الأمن لوقف ما سمته بـ"التصعيد المغربي"، ضد الأمين العام للأمم المتحدة، بان كيمون، حول تواجد بعثة المنظمة الدولية في الصحراء المغربية التي قلص المغرب عدد أفرادها على خلفية تصريحات منحازة أطلقها الأمين الأممي.


وزعمت الجبهة، أنها "تؤكد لمجلس الأمن على ضرورة وضع حد للتصعيد الذي يقوم به المغرب اتجاه الأمم المتحدة و تعديه على صلاحيات مجلس ومناوراته الرامية الى تغيير طبيعة مهمة بعثة المينورسو"، حسب تعبيرها.


وكانت الأمم المتحدة أعلنت الثلاثاء أنها أغلقت بطلب من المغرب مكتب الاتصال العسكري في الداخلة بالصحراء المغربية وأخلت المراقبين العسكريين الثلاثة المكلفين المكتب.


وتوترت العلاقات بين الرباط والأمين العام للأمم المتحدة اإثر زيارة قام بها الأخير إلى مخيم في الجزائر في مطلع مارس الجاري.


وأثار بان غضب المغرب لاستخدامه مصطلح "احتلال" في توصيف الوضع في الصحراء المغربية.


وتعليقا على موقف مجلس الأمن قال السفير الفرنسي في الأمم المتحدة فرنسوا ديلاتر أن "بيان مجلس الأمن بناء بالكامل. إنه يهدف إلى تخفيف التوترات وإيجاد الظروف الملائمة لقيام حوار يتحلى بالثقة بين المغرب والأمم المتحدة".


وشكل غلق المكتب آخر فصول التوتر الدبلوماسي بين الأمم المتحدة والمغرب بشأن الصحراء المغربية.


وسبق أن طردت الرباط الأحد القسم الأكبر من الخبراء المدنيين الدوليين التابعين للبعثة أي 73 شخصا.


وتضم بعثة الأمم المتحدة 500 مدني وعسكري وانتشرت العام 1991 للسهر على تنفيذ وقف إطلاق النار في الصحراء.


واستعاد المغرب الصحراء إثر رحيل المستعمر الاسباني في 1975، ويعرض حكما ذاتيا موسعا لهذا الإقليم المغربي تحت سيادته.

 

تعليقات الزوار ()