•   تابعونا على :

أطباء ينشرون غسيل المستشفيات على "فايسبوك"

ماجدة بوعزة2014/12/29 20:44
أطباء ينشرون غسيل المستشفيات على "فايسبوك"

بعد احتدام حدة التصريحات التي يدلي بها الحسين الوردي وزير الصحة حول أطباء المستشفيات العمومية، قرر هؤلاء الدخول في مبارزة من نوع آخر، حيث وجدوا في موقع التواصل الاجتماعي "فايسبوك" وسيلة للرد على ما يسمونه بهجمات الوزير عليهم، وأيضا منصة لعرض حقيقة الوضع داخل هذه المستشفيات، دونما العودة لأشكال الاحتجاج القديمة.

 

هذه الخطوة جاءت حسب الأطباء المساهمين في ملء الصفحة بالصور والتعليقات الساخرة من وضعية المستشفيات العمومية لتبيان حقيقة وضعيتها، وأيضا في محاولة منهم إبعاد التهم التي أصبحت تلتصق بهم دونما مبرر حسب تعبيرهم، من قبل الوزير الذي جعلهم المسؤولون رقم 1 فيما يؤول إليه القطاع الصحي بالمغرب.

 

الأطباء من جهتهم يوضحون عبر هذه الصفحة التي وصل عدد المعجبين بها إلى حدود الساعة وبعد 4 أيام فقط من إنشائها إلى 12 ألف وخمس مائة معجب، أن الوضع السيء للمستشفيات الحكومية والمراكز الصحية، تتحمل مسؤوليته الوزارة، وذلك لعدم تجهيز هذه المستشفيات بما تحتاجه من آلات وآليات تمكن الطبيب من القيام بعمله وإنقاذ المرضى المتوافدين عليه، دونما اضطرار إلى رفض القيام بذلك.

 

ويركز الأطباء النشطون على الصفحة من كل جهات المغرب على الرد على اتهامهم بالتسبب في تردي جودة الخدمات الصحية في المستشفيات، والمساهمة في استفحال الظاهرة اتي وصفت بـالطامة الكبرى التي لا يمكن السكوت عنها أو الارتياح لعواقبها من قبل الوزير، بالتركيز على نشر الصور التي تظهر معدات وتجهيزات بدائية لخدمة المرضى، وكذلك على صور لمرضى في حالات غير سوية، كأولئك الذين يفترشون الأرض داخل المستعجلات، أو صور نساء يتزاحمن على مكان في الأرض في جناح الولادة، وأيضا على صور الأطعمة التي تمنح للمرضى والتي لا تتواءم وأمراضهم.

 

يذكر أن العديد من الأطباء المغاربة قد بادر لوضع مثل هذه المنشورات على حائطه الفايسبوكي تعبيرا منه على غضبه وعدم رضاه على ظروف اشتغاله داخلها، كانت أشهرها صور طبيبة وجدت أن الجرذان قد قامت بنثر أكلها على الأرض واستمتعت بتذوقه بعدما ذهبت لتفقد أحد مرضاها.

تعليقات الزوار ()