•   تابعونا على :

أقوال الصحف: مالية النقابات ستخضع لرقابة المجلس الأعلى للحسابات

الأيام 242016/01/28 06:47
أقوال الصحف: مالية النقابات ستخضع لرقابة المجلس الأعلى للحسابات

في ما يلي أبرز عناوين الصحف الصادرة اليوم الخميس :

 

* المساء :

- الرميد يبرئ وزارته من عرقلة مسار ملفات الفساد .. ففيما يشبه الرد على تقرير حديث لجمعية عدالة، أكدت فيه أن إحالة ملفات الفساد على وزارة العدل لا تعني بالضرورة متابعة أصحابها جنائيا بالأفعال المنسوبة إليهم، خرج وزير العدل والحريات، مصطفى الرميد، لتبرئة وزارته من هذه الخلاصات، من خلال التأكيد على أن الوزارة أحالت جميع الملفات التي يتم التوصل بها من المجلس الأعلى للحسابات على النيابة العامة المختصة، وأن وزير العدل والحريات لم يسبق له أن احتفظ بملف في مكتبه.

 

- التعيينات في المناصب تشعل حربا جديدة بين ابن كيران وبن المختار .. فقد فتح تعيين 26 نائبا للتعليم باب مواجهة جديدة بين كل من رشيد بن المختار وزير التربية الوطنية، وعبد الإله ابن كيران رئيس الحكومة والأمين العام لحزب العدالة والتنمية. مصادر مطلعة أوردت أن حزب العدالة والتنمية فهم بعد التدقيق في لوائح المعنيين أن بعض المقربين منه غير مرغوب فيهم، وهو ما يفسر توجيه سؤال آني من طرف النائب البرلماني محمد العثماني، عن حزب العدالة والتنمية، إلى وزير التربية الوطنية والتكوين المهني، حول الاختلالات التي عرفتها عملية تعيين مدراء الأكاديميات والنواب الإقليميين.

 

* بيان اليوم :

 

- وزير الصحة الحسين الوردي يقول "إن الحكومة اتخذت عدة تدابير لمعالجة الاختلالات في تطبيق نظام (راميد)" .. حيث أكد الوردي، أول أمس الثلاثاء، أن الحكومة اتخذت عدة تدابير لمعالجة الاختلالات التي يعرفها تطبيق نظام المساعدة الطبية (راميد)، إن على مستوى البنيات التحتية أو التجهيزات الطبية أو الموارد البشرية أو على مستوى الحكامةº وذلك في معرض رده على سؤال شفهي بمجلس النواب حول "الخروقات التي تشوب تطبيق نظام (راميد)".

 

* الأحداث المغربية :

 

- مع انطلاق العد العكسي لموعد الاستحقاقات الانتخابية المتعلقة بتجديد أعضاء مجلس النواب، من المنتظر أن يصادق المجلس الحكومي يومه الخميس على مشروع ومرسوم قانون متعلقين بالإعداد الأولي للاستحقاق وأيضا كيفية انتخاب أعضاء الغرفة الأولى. المشروع الأول يتعلق بالقانون المتعلقة باللوائح الانتخابية العامة، وعمليات الاستفتاء واستعمال وسائل الاتصال السمعي البصري الانتخابية والاستفتائية. فيما يتعلق المشروع الثاني بمرسوم يحدد بموجبه انتخاب أعضاء مجلس النواب.


أخبار اليوم :

 

- لأول مرة : مالية النقابات ستخضع لرقابة المجلس الأعلى للحسابات .. حيث كشف عبد السلام الصديقي، وزير التشغيل والشؤون الاجتماعية، أن وزارته أنهت إعداد مسودة مشروع قانون النقابات المهنية، وتستعد قريبا لإحالته على الأمانة العامة للحكومة. الوزير قال، في تصريح للجريدة، إن القانون يستهدف عقلنة الحق النقابي، وتنظيم الدعم المالي العمومي للنقابات، بإخضاعه لافتحاص المجلس الأعلى للحسابات، ووضع معايير لدعم النقابات الأكثر تمثيلية من خلال إصدار مراسيم في هذا الشأن.

 

- نسبة الأطفال المغاربة الذين يعانون البدانة تفوق 14 في المائة .. فقد دقت منظمة الصحة العالمية ناقوس الخطر، منبهة إلى التهديد المحدق بصحة وحياة الأطفال في العالم بسبب البدانة، حيث أكدت، في دراسة حديثة، أن نسبة الأطفال الذين يعانون من السمنة في ارتفاع مقلق. وتم تصنيف المغرب في خانة البلدان التي تعرف نموا للظاهرة، بحيث يتراوح عدد الأطفال المغاربة الذين يعانون السمنة ما بين 10 إلى 14.9 في المائة.

 

* الاتحاد الاشتراكي :

 

- الفريق الاشتراكي يسائل الحكومة حول قطاعات الصحة والتكوين المهني والإسكان .. النائب محمد ملال : "منطقة الصويرة واعدة وتحتاج لمراكز التكوين المهني للنهوض بأوضاع الشباب"º والنائب رشيد حموني : "في إقليم بولمان يوجد طبيب واحد لا يستطيع تقديم الخدمات الصحية لساكنة موزعة على مساحة تعادل مساحة دولة مثل لبنان"º والنائب رشيد بهلول : "مركز سطات الاستشفائي يعاني من سوء التسيير والتدبير وانعدام قسم الجراحة".

 

* العلم :

 

- محكمة الاستئناف الفرنسية تنصف المغرب في قضية الصحافيين المبتزين .. فمن المنتظر أن تأخذ قضية الصحافيين الفرنسيين المبتزين كاثرين غراسيي وإيريك لوران منحى جديدا لصالح المغرب بعد أن قضت محكمة الاستئناف بباريس برفض طلب دفاع المتهمين بعدم اعتماد التسجيلات التي دونتها الضابطة القضائيةº والأستاذ محمد العلمي المشيشي وزير العدل الأسبق يقول "إن وسائل الإثبات التي لجأ إليها الطرف المغربي دامغة وذكية ومن المستحيل نفيها".

تعليقات الزوار ()