•   تابعونا على :

محلل اقتصادي: الحكومة تضع التوقعات الإقتصادية "رجما بالغيب"

رضوان مبشور2014/10/13 22:14
محلل اقتصادي: الحكومة تضع التوقعات الإقتصادية "رجما بالغيب"

في ظل تضارب الأرقام حول معدل النمو الذي من المرتقب أن يحققه الاقتصاد المغربي خلال السنة الجارية، بين توقع قانون المالية بقدرة الاقتصاد المغربي على تحقيق نسبة نمو تعادل 4.2 في المائة، قبل تأكيد محمد بوسعيد، وزير الاقتصاد والمالية، أن معدل النمو سيستقر نهاية السنة عند 2.5 في المائة، وهو عكس الأرقام التي أعلنت عنها المنوبية السامية للتخطيط التي توقعت نموا في حدود 2.5 في المائة وبنك المغرب الذي توقع نموا في حدود 2 في المائة، أكد المحلل الاقتصادي عبد السلام بندالي أن الحكومة تضع التوقعات الاقتصادية "رجما بالغيب"، ولا تستند على أي معطيات إقتصادية أو ظرفية، مشيرا أن الحكومة سبق لها في ظل وضعية اقتصادية صعبة أن عبرت عن قدرتها تحقيق معدل نمو يصل إلى 7 في المائة.

وأكد بندالي في حديث ل "الأيام 24" أن هامش الخطأ في توقعات الحكومة يصل إلى 50 في المائة، مما يعني أن المكلفين بتدبير الشأن العام ليسوا في مستوى الخبرة الاقتصادية، لأنه في الدول العالمية حينما يتوقعون نسب النمو لا يتجاوز هامش الخطأ 10 أو 5 في المائة، لكن أن يسقطوا في هامش خطأ يصل إلى 50 في المائة بالنسبة لعجز الميزانية و 50 في المائة بالنسبة لتوقعات النمو، فهذا يؤكد أن الحكومة ليست لديها خبرة في المجال الاقتصادي، وبالتالي فالحكومة تضع التوقعات "رجما بالغيب"، ويتخيلون أرقاما حتى يرتاحوا ويؤكدون للرأي العام أنهم يشتغلون، على حد تعبيره.

وأضاف ذات الخبير الاقتصادي أن المشتغلين في الاقتصاد ومن لهم دراية بالمجال الاقتصادي لا يتأثرون بالتوقعات التي تقدمها الحكومة، فالتضخيم في الأرقام له أسباب سياسية لا أقل ولا أكثر، ومن له خبرة في الاقتصاد، يقول بندالي، يعرف أن المغرب يستحيل أن يحقق نسبة النمو التي تحدثت عنها الحكومة، لأن الأرقام التي تم تقديمها في قانون المالية تعطى فقط للواجهة السياسية في ظل وجود تطاحن بين الفرقاء السياسيين، وكل حزب يريد أن يهدم ما قامت به الأحزاب السابقة. 

تعليقات الزوار ()