•   تابعونا على :

"بنكيران للحالمين بالملكية البرلمانية : "خليو لينا واحد الجهة كنحشمو منها

وصال طنطانا2015/07/30 13:08
"بنكيران للحالمين بالملكية البرلمانية : "خليو لينا واحد الجهة كنحشمو منها
عبد الإله بنكيران

دعا الأمين العام لحزب "العدالة والتنمية" ورئيس الحكومة عبد الإله بنكيران الحالمين بالملكية البرلمانية إلى التفكير بعمق، قائلا نحن لا نحتاج للملك فقط في إطار صفته الدستورية، بل نحتاجه أكثر من هذا"، مضيفا "خليو لينا واحد الجهة كنحشمو منها". 

 

وجاء تصريح بنكيران، في حوار له مع المجلة التاريخية الشهرية "زمان" في عددها المتواجد بالأكشاك، ردا على سؤال ما إذا كانت الحكومة التي يرأسها كانت ستسقط في 2013 بعد انسحاب وزراء حزب "الاستقلال" لولا تدخل الملك. 

 

وبهذا الخصوص أوضح رئيس الحكومة أن الأمين العام لحزب "الميزان" حميد شباط لم يخرج من الحكومة "زهدا فيها" على حد تعبيره، بل إن شباط كان يعتقد أن الحكومة ستسقط وأنه سيأخذ رئاستها هو أو شخص من حزبه، لكن الملك سهل دخول حزب "التجمع الوطني للأحرار" إلى الحكومة من أجل استمرارها، حسب تصريح بنكيران.    

وقال رئيس الحكومة أن حزبه ذو مرجعية إسلامية وأن الإسلام أعلى من أي شيء آخر. قبل أن يوضح المحاوَر للمجلة أن الاجتهاد مطلوب من الإسلاميين والحداثيين، قائلا "لا تطلبوا منا أن ننسلخ عن جلدنا لكي يقبلنا الحداثيون والديمقراطيون..كل منا يشتغل في المجتمع بالحرية". 

 

وأكد بنطيران أن لحزبه حدودا يقف عندها، وأنهم يؤمنون بالمساواة بين الجنسين، لكنهم لا يؤمنون بالمساواة في الإرث مثلا، لأن فيه نصا قطعيا، قبل أن يزيد، "إذا جاء من يجتهد اجتهادا مقنعا في هذا الموضوع مرحبا". 

 

وتحدث عبد الإله بنكيران في الحوار المطول مع المجلة عن تأسيس حزب "العدالة والتنمية"، وعن علاقته بالملكية والحركة الإسلامية عبر العالم وعن سبب خلافاته مع الدكتور عبد الكريم الخطيب وعبد الكريم مطيع.    

تعليقات الزوار ()