•   تابعونا على :

الحسيني لـ"الأيام24": ترامب أطلق رصاصة الرحمة على جهود السلام

دلتا العطاونة 2017/12/06 21:33
الحسيني لـ"الأيام24": ترامب أطلق رصاصة الرحمة على جهود السلام
دونالد ترامب

وقّع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، رسميا، على قرار نقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس المحتلة. وقال ترامب، إنه أمر وزارة الخارجية بإعداد خطة لنقل السفارة الأمريكية من تل أبيب للقدس، معتبرا أن هذا القرار لا يعني أن أمريكا ستتخلى عن التزامها القوي بسلام دائم.

 

في هذا الصد قال تاج الحسيني أستاذ العلاقات الدولية بجامعة محمد الخامس بالرباط، في تصريح ل"الأيام24"، بأن القرار الذي اتخذه ترامب يشكّل رصاصة الرحمة بالنسبة لكل جهود السلام لتسوية النزاع الفلسطيني الإسرائيلي، مبرزا أن الرئيس الأمريكي بقراره هذا أسقط من الولايات المتحدة صفتها كراع للسلام في المنطقة وأجهض بذلك مسلسل التسوية السلمية الذي انطلق منذ عشرات السنين.

 

وأضاف الخبير الدولي، بأن هذا القرار كرّس الوضع القائم بالمزيد من العدوان وبناء جدران العار الفاصلة بين المستوطنات وباقي أطراف الضفة الغربية ، مبرزا بأن ترامب كرّس نظام الأبارتايد والنظام العنصري المبني على التمييز بين اليهود والعرب الفلسطينيين، وهو ما يشكل وفق المتحدث، ضربة قاسمة لمسيرة السلام في المنطقة.

 

وأشار الحسيني بأن ترامب تناقض في مواقفه بشكل خطير،  فهو من جهة يقول أنه حريص على تحقيق السلام وعلى إنشاء الدولتين والقضاء على الإرهاب، لكنه في المقابل يمارس بفعله هذا كل ما يناقض هذه الوعود، حيث يكرّس الإرهاب والعنف في المنطقة بشكل لم يسبق له مثيل، كما أنه يخرق القانون الدولي في أبسط مبادئه والذي يقوم على قرارات الشرعية الدولية التي أنتجتها الأمم المتحدة بمختلف مؤسساتها.

 

وتابع الخبير الدولي، بأن ترامب ضرب في الصميم حتى الاتفاقات الثنائية التي تمت بين الإسرائليين والفلسطينيين تحت رعاية الأمم المتحدة في مفاوضات السلام التي انتهت في سنة 1995 بتوقيع اتفاق أوسلو والذي ينص بشكل صريح على أن البث في وضعية القدس سيدخل ضمن نقط مفاوضات  الحل النهائي، وبالتالي الآن وبعد هذا القرار، يوضح الحسيني"  فإنه لن تكون هناك مفاوضات  للحل النهائي، بل هناك فقط تكريس للاحتلال وانتهاك الحرمات والعنصرية ".

 

في ذات السياق، قال الحسيني، بأن المغرب رغم بعده آلاف الكيلومترات عن هذه المنطقة، لكن قلوب المغاربة والملك محمد السادس مع الفلسطينيين ومع القدس بالذات، بحكم أن 99 في المائة من المغاربة مسلمون وقلوبهم معلقة بالقدس الشريف باعتباره أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين ومسرى الرسول عليه الصلاة والسلام.

 

 وبالتالي، يضيف المتحدث، ما وقع اليوم، سيحدث مزيدا من السخط على أمريكا وعلى سياستها التي عرفت في عهد ترامب تراجعا خطيرا على المواقف المبدئية التي تمسكت بها كل الإدارات الأمريكية السابقة علما بأن الكونغرس الأمريكي مخترق من طرف اللوبي الصهيوني وهو اتخذ في سنة 1995 قرارا بالتصريح بالاعتراف بالقدس عاصمة إسرائيل  لكن الرؤساء السابقين امتنعوا عن  الموافقة على القرار إلى أن جاء ترامب ووافق عليه.

 

وخلص الخبير الدولي في حديثه للموقع، بأن نقل السفارة الأمريكية إلى القدس، هو بمثابة كارثة حقيقية بالنسبة لعملية السلام في المنطقة، خاصة أن ترامب لم يسمع لنصائح العالم كله، ولم يعر اهتماما للأمين العام للأمم المتحدة وروسيا و الأردن ومصر والسعودية وتركيا والمغرب، حيث وجه الملك رسالة واضحة تحدد عناصر هذا التناقض في موقف الرئيس الأمريكي، وبالتالي فبعمله هذا، يؤكد الحسيني، وجّه ترامب ضربة قاسمة للنظم المعتدلة في منطقة الشرق الأوسط والخليج العربي، لكن موقفه هذا سيدعم بالمقابل شوكة الجهات الرافضة والمتطرفة كإيران وجهات أخرى مما سيدفع للمزيد من الإرهاب والعنف، سيقابله سفك الدماء واحتلالات جديدة  لمناطق عربية في إطار ما يسمى بصفقة القرن التي تلعب فيها إسرائيل وأمريكا دورا كبير

تعليقات الزوار ()

اوقات القطار

الإنطلاق من
الوصول الى

أوقات الصلاة و حالة الطقس

اختر مدينتك
حالة الطقس
الحرارة العليا°C
الرطوبة%
سرعة الرياح mps
الصلاةالتوقيت
الفجر00
الظهر00
العصر00
المغرب00
العشاء00