•   تابعونا على :

الجنرال الوراق يقود أكبـر عمليـة إحالـة على التقاعـد في الجيش المغربي

الأيام 24 2017/09/30 21:25
الجنرال الوراق يقود أكبـر عمليـة إحالـة على التقاعـد في الجيش المغربي
صورة تعبيرية

عنصر تشبيب المؤسسة العسكرية هو مشروع حمله محمد السادس منذ تربعه على العرش، فرغم نصائح الأصدقاء الأمريكيين والفرنسيين، فقد باشر الملك الشاب بثقة كبرى منذ يوليوز 2000 عملية تجديد وتشبيب قيادة المؤسسة العسكرية، وسيراجع الكثير ممن نصح الملك الشاب بتأجيل التغيير داخل المؤسسة العسكرية أوراقهم، فمحمد السادس الذين عينه الملك الراحل عام 1985، وهو ما يزال بعد وليا للعهد، منسقا عاما لمكاتب ومصالح القيادة العليا للقوات المسلحة الملكية، استطاع أن يكون في قلب المختبر الذي يضع الحاكم على المحك، وأن يكون في قلب الخيط الناظم للمؤسسة العسكرية الذي جعل الوالد يطمئن لما ولد، يعلق أحد الجنرالات المتقاعدين لـ "الأيام"، وسبق لأسبوعية "الإكسبريس" الفرنسية في عدد لها في يوليوز 2000 أن كتبت أن "الملك الشاب يضبط الإيقاع الأساسي لمؤسسة الجيش، ويمتلك خبرة بما ينظم مسار الحياة داخل قواته، من الميزانية إلى البنيات التحتية، إلى إدارة أفراد الجيش، ومن التجهيزات إلى المشاكل الإنسانية لموظفي القوات المسلحة الملكية، هذه المعرفة لما يؤسس نسغ الحياة في جسم المؤسسة العسكرية، هي ما جعل تغييرات محمد السادس وسط النخبة العسكرية تتم بسلاسة وبنجاح كبير".

 

 وأكبر عملية تمثلت في إحالة العديد من المسؤولين العسكريين الكبار على التقاعد عام 2000، وفي خريف 2001 حول الملك محمد السادس العشرات من رتبة كولونيل ماجور إلى جنرال دوبريكاد، وفي 2005 تمت ترقية 24 جنرال دو ديفيزيون، ومس قرار الإحالة على التقاعد في ما بعد مسؤولين عسكريين وازنين كان يستحيل تصور أن يطالهم التغيير، مثل مولاي إدريس عرشان، رئيس الصحة العسكرية، وأحمد حرشي، مدير لادجيد، والأميرال محمد التريكي، قائد البحرية الملكية، والجنرال محمد علام الذي كان على رأس مدرسة تكوين أطر وزارة الداخلية بالقنيطرة، والجنرال دليل، أحد رؤساء المحكمة العسكرية، والجنرالات: باموس المسؤول عن مدارس التكوين، القنابي، بنسعيد، العزاوي، الجنرال زريات عن مصلحة الاتصالات، الجنرال بنحموش من المكتب الثاني، والجنرال إدريس المنور الذي اشتغل لسنوات بالقيادة المتقدمة بالصحراء، والجنرال العمراني، أحد كبار مسؤولي القوات البحرية، والجنرال التامدي، المسؤول عن المكتب الرابع، والجنرال بلحسن، قائد حامية وقائم سابق على مديرية التسليم والإيصال، بالإضافة إلى جنرالات بالدرك الحربي، مثل الجنرال بنعمر والجنرال سربوت والجنرال معطيش، أو القوات المساعدة مثل الجنرال كوريما...

 

مصادرنا أكدت مع ذلك أن عملية الإحالة على التقاعد، التي قادها الجنرال الوراق، هي الأكبر من نوعها، من جهة لأنها شملت قسما واسعا من الضباط السامين، ومن جهة أخرى لجمود عملية الترقية لدى طابور كبير من المسؤولين الشباب الذين سدت أمامهم سلالم الرتب العليا في قمة الهرم التنظيمي للمؤسسة العسكرية، فالجنرال عبد الفتاح الوراق، الذي تحمل مسؤولية قسم شؤون الضباط (DP) بالقيادة العليا بالرباط، وعمل مدة طويلة بمصلحة الموارد البشرية، أكسبته خبرة بالجانب الإنساني والمهني والاجتماعي لاختناق مسارات الترقي والتدرج السلس في رتب الجيش وفق مبدأ الاستحقاق والكفاءة، يعلق أحد مصادرنا، إن هناك وجها مزدوجا لعملية الإحالة على التقاعد في المؤسسة العسكرية، فمن جهة تعتبر أداة قانونية لتشبيب النخب العسكرية بالأجيال الجديدة التي بزغ نجمها وسط الجيش في زمن اللاحرب واللاسلم بعد 1991، أي بعد أطر جيل الاستقلال وجيل حرب الرمال وجيل الانقلابين، وجيل حرب الصحراء، جيل جديد يجد في الملك محمد السادس آماله في الإنصاف وفتح المجال لإبراز مواهبه وكفاءته وسط المؤسسة العسكرية، كما أن للإحالة على التقاعد وظيفة أخرى، وهي "العقاب" و"الغضبة'' من ارتكاب أخطاء مهنية جسيمة، كان الملك الراحل الحسن الثاني يعبر عنها بعبارة "سير تجلس فدارك"، وفي هذا الإطار يجب فهم الحركية التي بصمها الجنرال الوراق من حيث حجم المحالين على التقاعد من مختلف الرتب العسكرية للضباط السامين، أو من حيث السياق الذي يتجه الملك لإعطائه لوظائف وأدوار بعض المصالح والأقسام داخل الجيش.

 

كم عدد الذين أحيلوا على التقاعد؟ لا جواب رسمي، وإنما هناك تقديرات متفاوتة، تؤكد كلها على العملية النوعية التي تحملها بصمة الجنرال الوراق.

تعليقات الزوار ()

اوقات القطار

الإنطلاق من
الوصول الى

أوقات الصلاة و حالة الطقس

اختر مدينتك
حالة الطقس
الحرارة العليا°C
الرطوبة%
سرعة الرياح mps
الصلاةالتوقيت
الفجر00
الظهر00
العصر00
المغرب00
العشاء00