•   تابعونا على :

أبرز اهتمامات صحف أوربا الغربية

و م ع2017/09/13 11:39
أبرز اهتمامات صحف أوربا الغربية
صورة تعبيرية

.. ركزت صحف أوروبا الغربية الصادرة اليوم الاربعاء اهتماماتها على التحدي الانفصالي في كاتالونيا والعقوبات ضد كوريا الشمالية وقانون العمل في فرنسا وقضية "الإرهابية اليمينية المتطرفة"بياته تسشيبه و قانون منح الجنسية لأبناء المهاجرين في إيطاليا و فضيحة البيض الملوث.

في بلجيكا، اهتمت الصحف بخطاب جون كلود يونكر رئيس المفوضية الأوروبية أمام البرلمان الأوروبي اليوم الأربعاء في ستراسبورغ. كما واصلت الصحف اهتمامها بفضيحة البيض الملوث بمادة الفيبرونيل.

وتحت عنوان " آخر فرصة ليونكر " كتبت (لوسوار) أن يونكر سيقدم العرض المنتظر حول حالة الاتحاد والذي سيتناول فيه بعض الملفات الساخنة والاستراتيجية وخاصة مستقبل الاتحاد الأوروبي والتجارة والهجرة.

من جانبها، أشارت جريدة (ليكو) أن المفوضية الأوروبية أعلنت عن حزمها خلال هذه الولاية التشريعية في حين يعيش فيه الاتحاد الأوروبي اضطرابات منذ سنوات لا تبدو أنها ستتوقف بسبب ملفات كالبريكسيت، وأزمة المهاجرين، وتنامي الشعبوية والانقسام بين شرق وغرب أوروبا والتوتر مع تركيا .

وترى (لاليبر بلجيك) أن الخطاب الذي سيقدمه رئيس المفوضية الأوروبية اليوم لن يكون خطابا حول حالة الاتحاد الأوروبي فحسب حيث أكد الناطق الرسمي باسم الجهاز التنفيذي الأوروبي أنه (الخطاب) سيشكل " لحظة سياسية مهمة بالنسبة للمفوضية، وأوروبا، والرئيس وحتى بالنسبة للعالم ".

وبخصوص فضيحة البيض الملوث، نشرت (لاديرنيير اور) حديثا مع وزير الفلاحة الوالوني روني كولين الذي اتهم الوكالة الفدرالية لسلامة السلسلة الغذائية بارتكاب أخطاء فادحة، مشيرا إلى أن الوكالة كان عليها إخبار المستهلكين حول المنتوجات التي تحمل آثار مادة الفيبرونيل رغم كونها بنسب اقل من المعايير المؤدية التسمم.

وفي فرنسا ركزت الصحف على التظاهرات التي شهدتها امس البلاد احتجاجا على قانون العمل، اذ كتبت صحيفة ( لوموند) ان التعبئة الاجتماعية الاولى في ولاية ايمانويل ماكرون، حشدت نحو 223 الف متظاهر بكل انحاء فرنسا بحسب وزارة الداخلية ، وحوالي 500 الف بحسب الكونفدرالية العامة للشغل.

واضافت الصحيفة ان بنود قانون العمل الجديد الذي يحدد على الخصوص سقفا معينا لتعويضات العمل، ويدمج الهيئات التمثيلية للمستخدمين بالمقاولات، ويولي مكانة هامة لاتفاق المقاولة، تضم عددا من وعود الحملة الانتخابية للرئيس ماكرون، مشيرة الى انه اذا كان ارباب العمل يرون فيه تشجيعا على التوظيف، فان النقابات تعتبره نصا "ليبراليا" يشكل امتدادا لقانون العمل المثير للانتقادات.

في نفس السياق ذكرت صحيفة (ليبراسيون) انه كان يخشى ان يتم فقط تنظيم يوم للاحتجاج ضد قانون العمل، مشيرة الى انه على الرغم من ان الكونفدرالية العامة للشغل دائما ما كانت تعبىء غالبية حشود المحتجين فان غياب نقابة القوى العمالية والكنفدرالية الفرنسية الديموقراطية للشغل نجم عنه انخفاض في عدد المحتجين امس الثلاثاء.

واضافت الصحيفة انه بالموازاة مع تظاهرات 2016 ضد قانون الخمري ، فان تظاهرات امس الثلاثاء وجدت نفسها في مواجهة سلطة في بداية الولاية تستفيد من شرعية انتخابية حديثة، وتدرك تماما ان أي هزيمة في بداية الموسم الاجتماعي تعني نهاية برنامجها الاصلاحي الطموح.

اما صحيفة (لوفيغارو) فاعتبرت على عكس التحليلات ان التظاهرات شكلت فشلا لا اقل ولا اكثر، مشيرة الى انها نفس النتيجة التي توصل اليها الملاحظون الموضوعيون بعد هذه التعبئة الاولى ضد قانون العمل.

وتناولت الصحف الالمانية قضية "لإرهابية اليمينية المتطرفة" بياته تسشيبه المسؤولة عن مقتل تسعة أشخاص والتي طالب الادعاء العام الألماني بادانتها بالسجن مدى الحياة.

وكتبت صحيفة "فرانكفورتر روند شاو" انه من المرجح ان تدان بياته تسشيبه بالسجن مدى الحياة، معتبرة

أن المرافعة كانت صائبة، لان هناك سلسلة من الادلة تشير الى أن المتهمة لم تكن فقط على علم باعمال خلية "إن إس يو" اليمينية المتطرفة ولكن كانت تدعمها لوجيستيكيا.

واعتبرت صحيفة "نويه اوزنابروكر تسايتونغ" أن الامر يتعلق بالقانون وبارضاء اسر الضحايا الذين انتظروا هذه المرافعة طويلا فقد مرت 17 سنة على الاعلان عن أول ضحية ثم بعد ذلك 9 ضحايا لان التحقيق كان يسير في الاتجاه الخطأ.

وأضافت ان المرافعة لا يمكن ان تقلص من الالام التي تسبب فيها هذا الخلل بشكل جزئي لكن الان على الاقل اتضحت الرؤية بخصوص عمليات القتل المرتكبة.

من جانبها ، قالت صحيفة "فولكس شتيمه" أن إحدى أهم المحاكمات الجنائية ذات الخلفية السياسية بعد إعادة التوحيد قد وصلت إلى نهايتها، مشيرة الى ان المتهمة الرئيسية من خلال صمتها، لعبت دورا مهما في المحاكمة.

واضافت الصحيفة أن المحاكمة استغرقت عاما بالرغم من نفاذ صبر أسر الضحايا، لكن المحكمة فعلت حسنا عندما لم تسرع الوتيرة لان الادعاء العام يمكن ان يثبت بشكل مقنع ان هذه اليمينية المتطرفة "ليست شخصا مثيرا ولكنها تتحمل المسؤولية كاملة وتستحق اقصى العقوبات".

وتمحورت اهتمامات الصحف الإيطالية حول قانون منح الجنسية لأبناء المهاجرين المولودين في إيطاليا وما أثاره من جدل في الأوساط السياسية والإعلامية.

وكتبت صحيفة "لاريبوبليكا" أن رفض البعض التصويت أو مجرد التعبير عن تأييد قانون منح الجنسية لأبناء المهاجرين راجع إلى خوف الذي ولدته الجرائم التي يرتكبها المهاجرون في صفوف بعض السياسين والمواطنين العاديين، معتبرة أن هذا القانون أظهر عجزا سياسيا في البلاد تمثل في عدم القدرة على اتخاذ قرار بهذا الشأن، وإنما انتظار الانتخابات المقبلة .

وأبرزت نقلا عن مسح لمرصد الأمن الأوروبي أن الشعور بانعدام الأمن الذي أثاره المهاجرون، وصل في الأسابيع القليلة الماضية إلى نسب عالية (46 في المائة)، وهي نسبة لم تسجل منذ 10 سنوات .

أما صحيفة "لاستامبا" فذكرت أن 10 في المائة من التقارير الإخبارية تحدثت بشكل يومي عن الهجرة خلال الشهور الأخيرة ، في حين كانت النسبة 8 في المائة في عام 2016.

واضافت أنه في أو أواخر غشت ومطلع شتنبر الجاري بلغ معدل التقارير التي تتعلق بالجرائم التي ارتكبها المهاجرون 7 مواد إخبارية يتم بثها أسبوعيا 24 في المائة منها تعلقت بالاغتصاب.

وسجلت صحيفة (إل مانفيستو) أن وسائل الإعلام ساهمت بشكل كبير في انخفاض عدد مؤيدي قانون منح الجنسية لأبناء المهاجرين المولودين بإيطاليا وفي تنامي الغضب والمخاوف، مضيفة أن المؤيدين تراجعوا بنسبة 52 في المائة خلال الأيام القليلة الماضية.

واهتمت الصحف السويسرية بالمظاهرات المنظمة هذا الاسبوع في فرنسا احتجاجا على قانون العمل الذي خلق انقساما بين الفرنسيين.

فقد كتبت صحيفة "لاتريبون دو جنيف" أن المتظاهرين ضد قانون الشغال يظلون متحمسين ضد قانون العمل بالرغم من انهم اقل غددا من سنة 2016.

من جانبها لاحظت صحيفة "فانت كاتر اور" أن هذه المظاهرات التي تعيد صدى مظاهرات 2016 ضد قانون الخمري ليس لها نفس الاثر، مشيرة الى أن الكنفدرالية العامة للشغل، النقابة الوحيدة الكبرى التي نزلت الى الشارع، في حين اختارت مركزيات نقابية اخرى مثل "القوة العاملة" عدم الدعوة الى التظاهر.

أما صحيفة "لوتون" فاعتبرت أن اليوم الاول من حركة الكنفدرالية لم تشل فرنسا بينما في جزر الانتيل ، لعب الرئيس الشاب ورقة التضامن.

وفي اسبانيا، اهتمت الصحف بالتطورات في ملف التحدي الانفصالي في كاتالونيا، حيث كتبت صحيفة "لارازون" أن الإدعاء العام في كاتالونيا أمر الشرطة بمصادرة اي مواد يمكن استخدامها في استفتاء كاتالونيا المحظور.

وأضافت أنه اس تدعي إلى مكتب المدعي العام في كاتالونيا قادة الشرطة المحلية والوطنية، والشرطة الاقليمية التي تديرها الحكومة الكاتالونية وتلقوا أوامر بمصادرة مواد مثل "صناديق وبطاقات الاقتراع، المذكرات الموجهة الى العاملين في المراكز الانتخابية، وادوات الدعاية الانتخابية" ، مبرزة ان الحكومة الاسبانية تشدد بذلك الخناق على الانفصاليين.

من جانبها ذكرت صحيفة "ايل باييس" أن رئيس الشرطة الكاتالانية طبق الدستور عندما أمر موظفيه بمصادرة جميع المواد التي يمكن استخدامها في استفتاء كاتالونيا المحظور من قبل المحكمة الدستورية.

وفي البرتغال، اهتمت الصحف بالعقوبات الجديدة التي فرضتها الامم المتحدة على كوريا الشمالية وباشكالية الشباب البرتغالي بدون عمل وبدون تكوين.

وقالت صحيفة "بوبليكو" ان مجلس الامن التابع للامم المتحدة قرر بالاجماع فرض عقوبات جديدة على كوريا الشمالية على اثر قيامها بالتجربة النووية السادسة الاقوى من نوعها من قبل بيونغ يانغ بداية هذا االشهر.

وأبرزت الصحيفة أن الهدف الاساسي هو منع تدفق الاموال الضرورية للحفاظ وتطوير البرنامج النووي لكوريا الشمالية.

أما صحيفة "دياريو دي نوتيسياس"، فاوردت تقريرا لمنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية يشير الى أن شابا برتغاليا من اصل خمسة المتراوحة اعمارهم ما بين 15 و 29 سنة (20,8 في المائة) لا يتوفرون على عمل او تكوين سنة 2016، مشيرة الى ان محتوى التقرير يثير الاستغراب على اكثر من صعيد، إذ انه يتناقض مع دراسات اخرى حول العمل والتكوين في البرتغال ومؤشرات اخرى ايجابية نشرت مؤخرا حول معدل البطالة وتمدرس الشباب.

تعليقات الزوار ()

اوقات القطار

الإنطلاق من
الوصول الى

أوقات الصلاة و حالة الطقس

اختر مدينتك
حالة الطقس
الحرارة العليا°C
الرطوبة%
سرعة الرياح mps
الصلاةالتوقيت
الفجر00
الظهر00
العصر00
المغرب00
العشاء00