•   تابعونا على :

الرباح: إسمي كان ممنوعا في حكومة العثماني..ونجاحنا مرتبط بمواصلة التوافق مع الدولة

وديــــع أوحتـــي2017/08/12 13:15
الرباح: إسمي كان ممنوعا في حكومة العثماني..ونجاحنا مرتبط بمواصلة التوافق مع الدولة
صورة تعبيرية

 

شهد الملتقى الوطني 13 لشبيبة العدالة والتنمية يوم أمس الجمعة في مدينة فاس، تصريحا واعترافا غير مسبوق لعزيز الرباح، وزير الطاقة والمعادن، حيث كشف الرباح أنه كان خارج مستقلي القطار الحكومي في المراحل الأولى، قائلا " أنا راه مكنتش في الحكومة، أنا كنت ممنوع من الحكومة ولا أريد الدخول في التفاصيل"، دون أن يحدد هوية الجهات التي منعته من الاستوزار.

 

وأشار الرباح الذي كان يتحدث في ندوة تحت عنوان "المغرب أي استراتجية للإصلاح" ،ونظمت في إطار ملتقى شبيبة "المصباح"، إلى أنه كان يعبر عن رأيه وهو لم يكن معنيا بالحكومة، مؤكدا أن إلحاح سعد الدين العثماني على إسمه أقر في النهاية مشاركته في الحكومة التي يترأسها "العدالة والتنمية" للمرة الثانية على التوالي.

 

واستغل عضو الأمانة العامة لــ"المصباح" المناسبة للرد على من يتحدث عن انقسام الحزب إلى "بنكيرانيين" من جهة و"عثمانيين" من جهة ثانية ووجود تجاذبات بين بعض القيادات ، إذ قال الرباح إنه جرح  بعد إعفاء بنكيران من رئاسة الحكومة، مشيرا إلى أنه بعد ذلك اجتمعت المؤسسات الحزبية وأكدت على دعم حكومة سعد الدين العثماني، قبل أن يخاطب شباب حزبه وبنبرة قوية بالقول " كلنا بنكيران كلنا سعد الدين العثماني خسئ من يريد أن يفرق بيننا".

 

وفي رسالة مضمرة إلى شباب "البيجيدي" الذي يتفاعل مع الأحداث السياسية وكل ما يمس بنكيران وإخوانه خارج الإطارات الرسمية ويختارون مواقع التواصل الاجتماعي قناة للتعبير عن مواقفهم، شدد الرباح على "أن المؤسسات هي الحاسمة في الخلافات، وأي تعبئة خارجها ممنوعة تماما"، مضيفا أن علاقة "البيجيدي" بالدولة يجب أن تبقى في إطار التوافق لا الصراع.

تعليقات الزوار ()

اوقات القطار

الإنطلاق من
الوصول الى

أوقات الصلاة و حالة الطقس

اختر مدينتك
حالة الطقس
الحرارة العليا°C
الرطوبة%
سرعة الرياح mps
الصلاةالتوقيت
الفجر00
الظهر00
العصر00
المغرب00
العشاء00